vendredi 19 avril 2013

تقديم

بين الحين و الآخر، سأترجم هنا، بلغة مفهومة لجميع العرب لكن دون الإبتعاد عن الدارجة التونسية، بعض الأغاني أو المقاطع التونسية اللتي تعجبني، و اللتي أسأل عن معناها من قبل أصدقاء من العالم العربي. تعتمد المقاربة على تعويض كلمات بكلمات أقرب لا تبعد عن كلمات يتم استعمالها في الدارجة التونسية.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire